كل الأخبار

VAN CLEEF & ARPELS تغوص في عالم الأحجار الكريمة

#مجوهرات

بالتعاون مع دار المجوهرات العريقة Van Cleef & Arpels، يتيح معرض الأحجار الكريمة GEMS للزوار فرصة اكتشاف مجموعة مختارة واستثنائية من المعادن والأحجار الكريمة جنباً إلى جنب مع إبداعات المجوهرات من VAN CLEEF & ARPELS..

ويسلط المعرض، الذي يقام في متحف التاريخ الطبيعي في باريس، الضوء على عدة مجالات مرتبطة ارتباطاً وثيقاً، ونادراً ما يتم الجمع بينها: علم المناجم وعلم الأحجار الكريمة وفن صناعة المجوهرات.

من خلال سينوغرافيا معاصرة، يجمع هذا المعرض أكثر من 500 نوع من المعادن والأحجار الكريمة والتحف الفنية من مجموعات متحف التاريخ الطبيعي وأكثر من 200 قطعة من الأحجار الكريمة والمجوهرات من دار VAN CLEEF & ARPELS.، حيث يغوص الزوار في تاريخ الأرض وعمليات تكوين المعادن وأحدث التطورات العلمية في علوم الأرض.

كما يتيح للزوار الاستمتاع بأجمل الإبداعات التي صنعها الإنسان والتي تم إنشاؤها من التنوع الطبيعي.

الألماس، الياقوت، الزمرد، الفيروز وغيرها من الأحجار المستخرجة من أعماق الأرض والتي تعد من أكثر الأحجار المرغوبة والمطلوبة منذ آلاف السنين، والتي أصبحت منذ القرن الثامن عشر موضوع دراسات علمية مختلفة.

ويرافق معرض “الأحجار الكريمة” برنامج متنوع من الاجتماعات وورش العمل والكتب والمؤتمرات والعروض وغيرها.

 

ويقدم المعرض قطعاً استثنائية تعرض للمرة الأولى في متحف فرنسا:

–      “Occitane de Sabine” قطعة من الذهب الأصلي تم اكتشافها في منطقة مونتاني نوار في فرنسا

–      حجرا ياقوت أزرق من Puy-de-Dôme، أكبر نوعين تم العثور عليهما في أوروبا

–      صدفة مثقوبة يعود تاريخها إلى 90 ألف سنة، وتعتبر واحدة من أقدم قطع المجوهرات في العالم

–      Grande Table des Orsini وهي تحفة كان يملكها الكاردينال مازارين

–      أحجار من جواهر التاج الفرنسي (الجمشت ، الفيروز، اللؤلؤ).

مجموعة VAN CLEEF & ARPELS :

–      عقد من البلاتين والألماس ارتدته الملكة نازلي ملكة مصر عام 1939

–      مجموعة البرسيم (1966) من الذهب الأصفر والفيروز والألماس

–      مشبك باقة زهرة الذرة (1938) من الذهب الأصفر والياقوت والعقيق الأبيض

–      بيوتي كومباكت مستوحى من أزياء العصور الوسطى (1925)

–      عقدCravat  (1954) مصنوع من البلاتين والياقوت والألماس

–      بروشGladiator  (1956)، مصمم من لؤلؤة الباروك يدمج جمال عشرينات القرن الماضي والإلهام الصيني وآرت ديكو.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى