كل الأخبار

وزير الدفاع :”يجب على القادة السياسيين وضع مصلحة البلاد أولا” 

حذر وزير الدفاع جمعة عناد، الاربعاء، من أن استهداف المنطقة الخضراء والبعثات الدبلوماسية “قد يجر البلاد” إلى حرب أهلية يكون المواطنون العراقيون ضحيتها، مشدداً أنه يجب على القادة السياسيين وضع مصلحة البلاد أولا. 

وقال عناد  إن “من تمكن من التصدي للسيارات المفخخة لا يعجزه من يطلق صاروخا ويهرب، لكن الموضوع يمكن أن يجر إلى حرب أهلية”. 

وأضاف، “يجب أن نكون حكماء، ولكن هناك من لا يفهم عواقب هذه الأعمال”، مشدداً أن “الصواريخ تصيب المدنيين ولم يتضرر منها أي أجنبي منذ سنة على الأقل”.  وبين أن البلاد ما تزال “بحاجة للتحالف الدولي لدعم الجيش العراقي”، مؤكدا العمل “لتأمين البعثات الدبلوماسية وملاحقة مطلقي الصواريخ”. 

وتابع، أن “هناك من يريد جرنا لصدام مسلح ولن نسمح بذلك”، محذراً من أن “استهداف المنطقة الخضراء والبعثات الدبلوماسية قد يجر البلاد إلى حرب أهلية يكون المواطنون العراقيون ضحيتها”.  وشدد الوزير، أن “على القادة السياسيين وضع مصلحة البلاد أولاً”، محذراً من أن “هناك من يريد جرنا لصدام مسلح ولن نسمح بذلك”. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى