كل الأخبار

وزير الداخلية الاسبق : ضابط بعثي وظف فوجا كاملا في الجيش للقتل على الهوية في جرف النصر

”وزارة الداخلية شكلت لجنة تحقيق"

كشف وزير الداخلية الاسبق باقر جبر الزبيدي، السبت، عن تورط احد الضباط برتبة لواء بالقتل الطائفي في جنوب بغداد وجرف النصر شمالي بابل، مبينا ان الضابط تم اعتقاله من قبل قوة من الداخلية في سنوات الطائفية.

وقال الزبيدي ان “المعلومات الاستخبارية  تشير الى وجود قتل على الهوية في طريق بغداد كربلاء”.

وأضاف الزبيدي، ان”وزارة الداخلية شكلت لجنة تحقيق حينما كنت وزيرها واكتشفت الكارثة بوجود فوج كامل من الجيش متورط بالقتل على الهوية في مناطق جرف النصر وجنوب بغداد”.

واوضح ان “الوزارة بقيادة الشرطة الاتحادية قادت مداهمة كبيرة بصحبة قوة اميركية لتعتقل ضابطا بعثيا برتبة لواء مع ضباط وجنود من المتورطين في القضية “، مبينا ان ” الحادثة تسببت بخلاف كبير مع وزير الدفاع في وقتها سعدون الدليمي لعدم ابلاغه بالمداهمة وانتهت بجلسة صلح بحضور قائد القوات الاميركية الجنرال جون كيسي”

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى