كل الأخبار

أهم النقاط الخلافية في مفاوضات الإقليم والحكومة الإتحادية

كشف عضو برلمان إقليم كردستان، عثمان كريم،  أن وفد حكومة الإقليم برئاسة قوباد طالباني لا يزال موجوداً في بغداد ومستمراً بإجراء النقاشات والحوارات لحل كل الخلافات العالقة بين الطرفين، مبينا وجود تفاهمات جيدة تتعلق بموافقة الإقليم على تسليم النفط وعائدات المنافذ للحكومة.
واوضح في ( تصريحات صحفية ) أن نقطتين خلافيتين لم يتم حسمهما في المفاوضات، الأولى تتمثل بحقوق الشركات النفطية العاملة في الإقليم، والثانية بالديون التي بذمة الإقليم والبالغة نحو 27 مليار دولار ومن يتولى دفعها في حال سلم الإقليم جميع عائداته.
وكان نائب رئيس حكومة اقليم كردستان قوباد طالباني قد اكد ان الحوار مع الحكومة الاتحادية لحل جميع المشكلات ليس سهلا، إلا اننا متفائلون بالتوصل الى اتفاق ولن نعود من بغداد دون اتفاق.
واشار طالباني الى انهم مستعدون لتنفيذ قانون العجر المالي في العراق وتسليم الايرادات النفطية وغير النفطية، وفي المقابل تثبيت حصة اقليم كردستان في قانون الاقتراض.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى