كل الأخبار

لجنة التربية النيابية، تطرح مجموعة مقترحات بشأن العام الدراسي المقبل.

اعتماد المنصات الالكترونية للمراحل المتوسطة والاعدادية

اعلنت لجنة التربية النيابية، عن طرحها مجموعة مقترحات بشأن العام الدراسي المقبل.

وقال مقرر اللجنة طعمة اللهيبي، في تصريح صحفي ان “الوزارة لديها مجموعة من الحلول بشأن العام الدراسي الجديد؛ إما تقليص الدوام بأن يكون يوماً أو يومين في الأسبوع، مع دراسة مكثفة – أي أن يقسم الاسبوع الى 3 أجزاء، كل مرحلة تداوم يومين- مع تكثيف الدراسة وتقليص الفصول، أي سيتم تقسيم أيام الاسبوع الى يومين لكل مرحلتين، مع الأخذ بجميع الطرق الصحية في الوقاية”.

وأضاف أن “من ضمن المقترحات؛ الاعتماد على المنصات الالكترونية للمراحل المتوسطة والاعدادية، ولكن مع طلاب الابتدائية يستحيل جداً تطبيق هذا المقترح عليهم لصغر أعمارهم”، مبينا أن “اللجنة تتابع امتحانات الخارجي ولم يتم تسجيل أي مخالفة أو اصابات بفيروس كورونا ضمن الطلبة”، مستبعدا أن “يكون دوام المدارس في شهر أيلول الذي سيشهد امتحانات الصف السادس الاعدادي، وقد يمتد الدوام الى شهر تشرين الثاني، وهذا الأمر مرتبط بالوضع الصحي ومدى انتشار الوباء”.

وبشأن عمل المدارس الاهلية، أوضح اللهيبي أن “المدارس الاهلية في حال اعتماد المنصات الالكترونية لن يكون لها أي دور، ولكن إذا تجزأت الدراسة الى يوم أو يومين في الاسبوع فسنطالب بتخفيضات حقيقية بأجور المدارس الاهلية، وتكون فرضا عليهم”، مشيرا الى أن “لجنة التربية طالبت بأن تكون نسبة الخصم في المدارس الاهلية بحدود 25 بالمئة للعام السابق، وفي العام الدراسي المقبل سيكون الخصم أكبر وسيكون الحد الأقصى 50 بالمئة، وفي المقابل ستكون هناك مراعاة لهم في جوانب الضرائب وغيرها”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى