كل الأخبار

كم من الوقت يعيش فيروس كورونا على جلد الإنسان؟

أفاد بحث علمي جديد بأن فيروس كورونا يستطيع العيش على جلد الإنسان لفترة تقدر بأكثر من 4 أضعاف المدة الزمنية، التي يعيشها الفيروس المسبب للإنفلونزا، الأمر الذي يُظهر أهمية غسل اليدين باستمرار لمكافحة الفيروس المستجد.

وأُجري البحث باستخدام عينات جلدية أخذت من أشخاص بعد يوم واحد من وفاتهم.

وقال الباحثون من كلية الطب بجامعة “كيوتو بيرفيكشوال” اليابانية إن جلد الإنسان يعطي قراءات أكثر دقة، لأنه يعاني من “تدهور أبطأ بعد الموت، مقارنة بالأعضاء الأخرى”.

ولاحظ الباحثون أن الفيروس المستجد يعيش على الجلد لمدة 9 ساعات، مقارنة بنحو ساعتين فقط للفيروس المسبب للإنفلونزا.

وفي حالة وجود مواد مخاطية على الجلد، يمكن للفيروس المستجد أن عيش لمدة 11 ساعة، حسب الدراسة التي نشرت حديثاً في “أوكسفورد أكاديميك” Oxford Academic.

وما لاحظه الباحثون أيضا هو أن المُعقمات التي تحتوي على كحول بنسبة 80% تؤدي إلى قتل الفيروس في غضون 15 ثانية.

ومع ذلك، تقول مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها إن 60% من الكحول كافية لقتل الفيروس، لكن خيارها الأول الذي توصي به للقضاء على الفيروس، هو غسل اليدين بالماء والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى