كل الأخبار

عشائر ديالى ترفض وصفها بالميليشيات

ترفض عودة نازحي قرى بني زيد لاسباب

قال عضو مجلس ناحية كنعان المنحل(20كم شرق بعقوبة) جمال الشمري اننا “نرفض لغة بعض ساسة ديالى ونوابها الذين اتهموا عشائر بزايز كنعان بانهم (ميليشات) خارجة عن القانون وهي التي قدمت اكثر من 750 شهيداً وجريحاً في مواجهة تنظيم القاعدة ومنعت سقوط قاطع شرق ديالى بالكامل في قبضته بين اعوام 2006-2009 فيما كان هؤلاء الساسة والنواب داخل اسوار الخضراء وفنادقها”.

واضاف الشمري في (تصريح صحفي ) ، اليوم السبت 22/8/2020 ، أن “عشائر بزايز كنعان ترفض عودة نازحي قرى بني زيد لاسباب موجبة ومهمة للغاية وهي تورط بعض ابناء تلك القرى بالاعمال الارهابية والانتماء للقاعدة وكانت منازل بعضهم مضافات لقيادات اجنبية وعربية في التنظيم”.

وبين أن “500 عائلة تضررت من افعال تلك القرى من خلال تقديم شهيد او جريح او احتراق منازل نتيجة الهجمات العنيفة على القرى الامنة انذاك”، مشيرا الى ان “عشائر بزايز كنعان لن تقبل عودة قرى بني زيد دون  تحقيق العدالة والانصاف والتي منها تعويض الاسر المتضررة ومنع عودة من تلطخت ايديهم بدماء الابرياء وان تكون الحلول برعاية حكومية”.

وزاد بالقول إن “محاولة بعض الساسة بالضغط لاعادة الاسر سيخلق فتنة تعيد سنوات الدم وهذا ما يقلقنا حاليا لان حجم المأساة كبير جدا وهناك جيش من الارامل والايتام بسبب الارهاب في تلك الحقبة”.

وكانت عشائر بزايز كنعان رفضت قبل ايام عود 118 اسرة نازحة الى 3 قرى في منطقة بني زيد جنوب كنعان وطالبت بان تكون الاعادة بعد حل كل الاشكالات وضمان حقوق ذوي الضحايا قبل اعطاء الضوء الاخضر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى