كل الأخبار

ضبط مسؤول في مستشفى الصدر العام بمحافظة ميسان لتلاعبه بمبالغ كانت بعهدته

إتلاف السجلات الخاصة بتقييد مبالغ وصرفها خلافاً للقانون

أعلنت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة الاتحاديَّة ، الاربعاء، عن ضبط مسؤول في مستشفى الصدر العام بمحافظة ميسان، مبينةً تلاعبه بمبالغ كانت بعهدته تصل إلى قرابة ثلاثة مليارات دينار.

وذكرت الدائرة، في بيان، (19 اب 2020)، أن “ملاكات مكتب تحقيق الهيئة في ميسان نفذت عمليَّة تمكنت خلالها من ضبط مسؤول وحدة الحسابات في الجناح الخاص في مستشفى الصدر؛ لتلاعبه بالمبالغ المُخصَّصة لمنتسبي الجناح البالغ مجموعها (2,700,907,000) ملياري دينار، فضلاً عن قيامه بإتلاف السجلات الخاصة بتقييد تلك المبالغ وصرفها خلافاً للقانون، كما أسفرت العمليَّة عن ضبط الأوليات الخاصة بالصرف وكشوفات المبالغ”.

وأضافت إن “ملاكات المكتب، التي انتقلت إلى المصرف الزراعي في ميسان، تمكنت في عمليةٍ ثانيةٍ من ضبط أوليات ومعاملة صرف قرض من المصرف بمبلغ (160,000,000) مليون دينار”، موضحة أن “القرض تمَّ صرفه خلافاً للقانون والتعليمات ودون علم وموافقة المقترض”.

وأكدت الدائرة “تنظيم محضري ضبط أصوليين بالعمليتين اللتين نُفِّذَتا بموجب مذكرتين قضائيتين، وعرضهما على قاضي محكمة تحقيق ميسان المُختصة بقضايا النزاهة؛ لاتخاذ الإجراءات القانونيَّة المناسبة”.

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى