كل الأخبار

ضبط لقى آثاريةٍ مُختلفة الأحجام في محافظة ميسان تعود للعصر العباسيِّ

“تلك الآثار تم العثور عليها أثناء عمليَّات حفرٍ قام بها صاحب الأرض”

كشفت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة الاتحاديَّة، الخميس، عن تمكُّنها من ضبط لقى آثاريةٍ مُختلفة الأحجام في محافظة ميسان تعود للعصر العباسيِّ، لافتة إلى أن الجهات المعنيَّة لم تتخذ الإجراءات اللازمة للمحافظة عليها.

وذكر بيان للهيئة  أن “مكتب تحقيق الهيئة  في ميسان أفاد معلوماتٍ تفيد بوجود لقى أثريةٍ تعود للعصر العباسي في منطقة  (تل الذهب، الأخيضر) الواقعة في قضاء الكحلاء”، مُشيرةً إلى “تأليف فريق عملٍ من ملاكات المكتب والانتقال إلى الموقع، حيث تمَّ ضبط (31) من اللقى الأثرية مختلفة الأحجام، منها قطعة كبيرة تعذَّر نقلها تمَّ التحفُّظ عليها في الموقع لحين توفر وسيلةٍ آمنةٍ؛ لنقلها بعنايةٍ دون تعريضها للتلف”.

وأوضح البيان أن “تلك الآثار تم العثور عليها أثناء عمليَّات حفرٍ قام بها صاحب الأرض”، مُنوِّها بـ”تنظيم المكتب محضر ضبطٍ أصولياً بالمُبرزات والأوليَّات، مُعزَّزةً بأوصاف المضبوطات وتصويرها، وعرضها رفقة الأوراق التحقيقيَّة الأوليَّة على وتمَّ عرض الموضوع على المحكمة المختصة؛ بغية اتخاذ الإجراءات القانونيَّـة اللازمة”.

وكانت هيئة النزاهة قد أعلنت منتصف تشرين الأول من العام المنصرم  عن تمكُّنها من إحباط عمليَّةٍ كبرى لتهريب قطعٍ أثريَّةٍ مُهمَّةٍ،  في محافظة ذي قار، منها نسخة قديمة ونادرة من التوراة.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى