كل الأخبار

سيارات من دون سائقين.. تجارب حقيقية لا فيلم خيال علمي

حين يتحول الخيال العلمي إلى واقع، هو ما رأيناه وسمعنا عنه مؤخراً، والذي يصب في الذكاء الاصطناعي الذي سيحكم الكثير من جوانب حياتنا في المستقبل القريب.
تخيل فقط أنك تركب سيارة من دون سائق، هل تشعر بالخوف أو التوجس؟
سؤال يأخذنا إلى شنغهاي الصينية، والتي لا يتردد فيها السكان من الجلوس في مقاعد سيارة الأجرة من دون خوف، لا سائق ولا مراقب، فقط الإنترت والحاسوب سيدا الطريق والإشارات والمواقف.
إنهم بهذا يدخلون التجربة، مع تكنولوجيا المستقبل، التي تحاول أكبر شركات صناعة السيارات الذاتية، على نشر هذه التجربة، رغم أن عدد سكان الصين يتجاوز المليار نسمة.
سيارة وربما أكثر تشكل مفتاح التجربة، ولكن ماذا لو تخيلنا سيارات كثيرة بلا سائقين، سيأتي هذا الزمن، ولكن كل ما هناك بعض الأمور التكنولوجية والتنظيمية التي تحتاج لمزيد من الدراسات.
وهكذا تدخل الصين عالم المنافسة مع أميركا التي أطلقت سيارات بلا سائق، لينتصر في المحصلة الخيال العالمي، وربما صناعة السيارات، التي تسابق التكنولوجيا في امتلاك مفاتيح الذكاء الاصطناعي.ِ
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى