كل الأخبار

حقيقة انفصال أحمد الحلو عن ديما بياعة

#مشاهير العرب

نفى رائد الأعمال المغربي أحمد الحلو كل الأخبار الرائجة في منصات الـ«سوشيال ميديا»، عن انفصاله عن زوجته الفنانة السورية ديما بياعة، مؤكداً أن ما يتم تداوله من أخبار وقصص تتعلق بالخيانة والغيرة  عارية عن الصحة، مشيراً إلى أن بعض الأشخاص الذين يختبئون خلف أجهزتهم الذكية مبدعون في تأليف القصص عن المشاهير.

وقال الحلو: «ما حدث بيني وبين ديما يحدث في جميع البيوت بين أي زوجين، ولكن بُحكم أن الفنانين هم تحت الضوء تتناقل أخبارهم بسرعة بين الناس، فضلاً عن أن البعض يتفنن في وضع البهار فوق القصة لتكبر، وتنشر الشائعات من دون أن تتوقف». ولم ينفِ الحلو وجود مشكلة حدثت بينه وبين ديما، مرجعاً سببها الرئيس للضغوطات الاجتماعية والنفسية التي مرا بها، نتيجة التطورات التي أصابت كل الناس بسبب فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، وأوضح: «مثل أي زوجين، كان هناك اختلاف في وجهات النظر، ابتعدنا لفترة عن بعضنا البعض، ثم التقينا وناقشنا كل شيء بهدوء، وعادت الأمور لمجرياتها الطبيعية ولله الحمد». وشكر الحلو كل الناس الذين أرسلوا رسائلهم إليه مباركين، وقال: «وصلتني أكثر من 600 رسالة من محبين وأصدقاء وجمهور، ولا أسميهم معجبين، على صندوق الرسائل الخاص بي على انستغرام، بعد أن نشرت صورتنا أنا وديما معاً قبل عدة أيام، ولم أكن أعتقد أنه يوجد أشخاص يحبوننا بهذه الطريقة».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى