كل الأخبار

جدل سياسي يرافق إفتتاح منفذ عرعر

والعراق والسعودية وجهان لعملة

اوضح تحالف القوى العراقية ، ان افتتاح منفذ عرعر الحدودي وفتح آفاق الاستثمار والتعاون مع السعودية هي خطوة صحيحة للحكومة في هذه المرحلة من خلال العودة الى الحضن العربي، بعيدا عن مزايدات المشككين بتلك الاتفاقيات لخدمة اجندات اضعفت وافسدت البلد لتحقيق مصالحها.

ولفت نائب رئيس كتلة التحالف رعد الدهلكي ، في بيان صحفي ، الى ان “العربية السعودية دولة ذات ثقل وعمق اقتصادي مهم في المنطقة والعالم، والعراق والسعودية وجهان لعملة واحدة ضمن الحضن العربي الاصيل”.

وبين ان ” خطوة الحكومة في افتتاح منفذ عرعر هي خطوة مهمة ندعمها بقوة لتصويب الطريق واعادة العراق الى مكانه الذي ينتمي اليه”.

وتابع ، ان “الاستثمار والتعاون الاقتصادي مع السعودية ودول الخليج ، هو الامر الصحيح وهو الخطوة التي ينبغي للحكومة المضي بقوة فيها بعيدا عن الابواق مدفوعة الثمن التي تريد التشكيك بتلك الاتفاقيات”

وزاد ” ان هناك اطرافا منزعجة من عودة العراق للحضن العربي وتريده ان يبقى أسيرا وضعيفا يتلاعب به المخربون والمنتفعون  على حساب تقويته واستقراره من خلال تقليب أوراق متهالكة ولا أساس لها من الصحة في محاولة لردع الحكومة عن اعادة العراق الى بيته الام الوطن العربي”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى