كل الأخبار

بغداد – واشنطن: توقيع عقد بثمانية مليارات دولار في قطاعي النفط والغاز

زيارة الكاظمي لواشنطن

بحث رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، في إطار زيارته لواشنطن، خلال اجتماع ثنائي عقده مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في البيت الأبيض، سبل تعزيز العلاقات بين البلدين، والأوضاع التي تشهدها المنطقة، وتذليل التحديات والمعوقات التي يواجهها العراق.

وأثنى الكاظمي في الاجتماع، على مواقف الولايات المتحدة الأمريكية ومساندتها للعراق في حربه ضد تنظيم داعش، ومساعدتها له في إسقاط النظام السابق، مبينا أن حكومته تتطلع الى بناء علاقات شراكة بين العراق والولايات المتحدة الأمريكية، تقوم على أساس المرتكز الاقتصادي والمصالح المشتركة من أجل مستقبل أفضل للعراق وللشعب العراقي،  مرحبا في الوقت ذاته بعزم الشركات الأمريكية للاستثمار في العراق.

كما شدد الكاظمي على عدم السماح لأي تهديد للعراق من أية دولة، مؤكدا رفضه لأن يكون العراق منطلقا لتهديد أي من جيرانه.

وأشار الكاظمي خلال الاجتماع الثنائي أيضا الى المسار الدبلوماسي الذي اعتمده العراق في التعامل مع التجاوزات التركية على الأراضي العراقية، لافتاً إلى أن هناك مباحثات وحوارات مع تركيا لتصحيح الوضع الحالي، معربا عن أمله بحل هذه المسألة في القريب العاجل، كونها تتعلق بسيادة العراق، وعلى تركيا تتفهّم ظروف العراق الحالية.

من جانبه أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لرئيس الوزراء العراقي، استمرار دعم الولايات المتحدة للعراق، مضيفا  أن العراق بلد مستقل وذو سيادة، وتربطنا به علاقات جيدة، ونحن مستعدون لتقديم كل أشكال العون له، وأشار الى تطور مسار العلاقات بين البلدين مع مجيء الكاظمي، وبما سينعكس على مستقبل أفضل للعراق.

هذا وترأس رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الاجتماع الموسع للوفدين العراقي والأمريكي .

حيث جرى بحث التعاون الأمني وبدء مرحلة جديدة من هذا التعاون فيما يخص التدريب والتسليح للقوات الأمنية، إضافة الى استمرار التعاون
وتعزيز الشراكة الاقتصادية، ودعوة الشركات الأمريكية للاستثمار في العراق.

وخلص الاجتماع إلى توقيع  عقود بقيمة ثمانية مليارات دولار لتطوير مشاريع في مجال الطاقة، وخاصة في قطاعي النفط والغاز. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى