كل الأخبار

المحافظون سبب المشكلات بدل ان يضعوا الحلول لها

انتقدت لجنة الخدمات والإعمار النيابية اليوم السبت، أداء المحافظين، مخيرة إياهم بين تحمل المسؤولية أو فسح المجال للقادرين على خدمة المواطنين في المحافظات.

وقالت عضو اللجنة ليلى التميمي، في تصريح صحفي  ان “المحافظين يجب أن يختاروا بين أن يكونوا قادرين على تحمل المسؤولية؛ أو ترك المجال لمن يرغب بخدمة مواطني المحافظة”،مشيرةً الى أن “المحافظين أصبحوا سبب المشكلات بدل ان يضعوا الحلول”.

وأضافت، أن “تقارير اللجنة التي شكلها رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي لتقييم أداء المحافظين لم تصل الى مجلس النواب لغاية الآن”.

وأكدت أن “مشكلات الخدمات والفساد التي تعاني منها المحافظات، لا يمكن أن تكون من خلال لجان نيابية أو حكومية، بل من خلال منظومة صحيحة لذلك للوصول إلى مواطن يخضع للقانون”.

وتابعت: إن “تلك المنظومة يجب أن تستند الى التواصل المباشر مع الأشخاص، إذ أن الفساد يحدث عندما يجلس المقاول صاحب الشركات مع المهندسين وجهاً لوجه، في حين أن مثل هذا النظام غير موجود في كل دول العالم، بل تعتمد على الحوكمة الالكترونية ومواصفات ومعايير تضعها الدائرة المعنية ويتم الاعلان عنها وتقدم كل الشركات عروضها، وهنالك جهاز الكتروني يظهر رسو المشاريع على الشركات وفقاً للمواصفات التي أعلنت قبل ذلك”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى