كل الأخبار

الكاظمي:”الموازنة لا تمس رواتب الموظف”

اكد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي ان الموازنة لن تمس رواتب الموظفين واصفا قصف الخضراء بانه عمل إرهابي جبان.

وقال الكاظمي في مؤتمر صحفي بحضور وزراء المالية والتخطيط والداخلية والعمل والاعمار والإسكان ورئيس جهاز الامن الوطني ان :الصواريخ وقعت على عراقيين وأصابتهم ,مضيفا اننا لن نقبل بأي اعتداء على البعثات الدبلوماسية “.

وتابع: اعتقلنا مجموعة من المشتبه بهم في عملية القصف , مشيرا الى انه تم توقيف مسؤولين عن قواطع أمنية وادخلوا السجن بعد القصف الأخير.

واكد الكاظمي اهمية العمل على استقرار الوضع الاجتماعي والاقتصادي وهناك لغط من نخبة او مجموعة تريد ان تفشل الحكومة لانها مستقلة وغير مرتبطة باي جهة سياسية وهي خيمة لكل العراقيين وهناك من يحاول خلق الفوضى بحجة الموازنة .

وعد الموازنة بانها اصلاحية وليست تقشفية ولن تمس الموظفين من الدرجات الدنيا والطبقات الفقيرة وهي عملية اصلاح .

 واوضح ان : هناك مافيات فساد تضررت من اجرائنا حول سعر الصرف وسنعمل على تصحيح كل اخطاء الماضي.  وسنحاسب كل من يتلاعب بالاسعار ونحيلهم الى لجنة الفساد. 

وتابع  ان الموازنة عرضت على الكتل السياسية وجميعها كانت داعمة لاجراءات الحكومة.

وبين الكاظمي :”ان الموازنة لم تمس سوى رواتب الدرجات الخاصة والعليا “.

واضاف ان الحكومة التركية مستعدة لدعم العراق بخمسة مليارات دولار.وسنعمل قريبا على حل قريب للازمة مع الاقليم.

واشار الكاظمي, الى انه لن يوقف عمل لجنة مكافحة الفساد التي ما زالت تتعرض للضغوط”.

 

من جانبه قال وزير المالية علي علاوي ان : الموازنة خطوة مهمة وجريئة جدا وهي اصلاحية بعد ان ورثنا اقتصادا مشوشا وهي تخدم الشعب والاقتصاد.

واضاف ان سعر الصرف لحماية الاقتصاد من البضائع المستوردة الرديئة وهو اجراء مهم لحماية الاقتصاد وترشيد الانفاق وبدون ضرر اطلاقا على الطبقات المحدودة ودعم وزارة الصحة ضد جائحة كورونا ومن اجل انطلاق الاقتصاد العراقي نحو الرفاه وزيادة الدخل وكان من المفروض أن تكون قبل سنين والتي لم تعمل بها الحكومات السابقة وهي خطوة من خطوات الورقة البيضاء وخطة للحكومات المقبلة.

من جانبه قال وزير التخطيط خالد بتال انه لم يدرج ضمن الموازنة اي مشروع بل للمشاريع المستمرة والمتوقفة منذ عام 2015 .

واضاف سيبلغ حجم الانفاق الاجمالي 8 تريليون لتنمية المحافظات وتخصيص مبالغ / لم يحددها/ لمشاريع قطار بغداد المعلق وميناء الفاو ومشروع ماء السماوة وقناة البدعة اضافة لمدينة الموصل ومطارها اضافة لمحافظات اخرى / لم يسمها/ .

من جانبه قال وزير الداخلية عثمان الغانمي ان : هناك الكثير من ضعاف النفوس استغلوا الوضع الحالي لرفع الاسعار وسنضرب بيد من حديد وعبر  دوائر الوزارة المعنية بالامن الغذائيكافة .

واضاف : وجهنا بضرب الفاسدين ولكل من يحاول الاساءة لهذه الموازنة الاصلاحية ولدينا قوائم اسماء الذين قاموا برفع الاسعار لمحاسبتهم.

من جانبه قال وزير العمل عادل الركابي : ان الموازنة الجديدة لم تؤثر على رواتب الحماية الاجتماعية بل زادت من تخصيصاتها مع شمول ذوي الاحتياجات الخاصة وذوي الاعاقة. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى