كل الأخبار

الصحة والبيئة تحذر من خطورة انتشار السلالة الجديدة من كورونا

حذرت وزارة الصحة والبيئة من خطورة انتشار السلالة الجديدة من فيروس كورونا.

 

وذكر بيان للوزارة، تلقى “راديو دجلة” نسخة منه، (22 كانون الاول 2020)، أن “وزارة الصحة والبيئة تتابع تطورات الموقف الوبائي العالمي بعد ظهور بيانات علمية موثقة عن اكتشاف سلالة جديدة من فيروس كورونا في بريطانيا وانتشارها في بعض الدول، وتشير تلك التقارير العلمية الاولية الى تتميز  تلك السلالة بقوة انتشارها وسرعة انتقال العدوى لذلك اتخذت معظم الدول إجراءات وقائية سريعة و مشددة ومنها إيقاف السفر من والى تلك الدول التي ظهرت فيها السلالة، وأوقفت دول اخرى كل أنواع السفر الجوي و البري و منعت دخول الأجانب الى بلدانها  لمنع دخول تلك السلالة اليها”. 

  

وحذرت الوزارة من “خطورة انتشار هذه السلالة في بلدنا الحبيب و تعمل بشكل حثيث للحفاظ على استمرارية تحسن الوضع الوبائي الحالي واستمرار السيطرة على الوباء”، داعية “المواطنين الى الالتزام التام بإجراءات الوقاية والتعليمات الصحية الصادرة عن الجهات الرسمية المخولة وخاصة ارتداء الكمام و الحفاظ على التباعد الجسدي والمواظبة على تعقيم اليدين”.

واكدت  “ضرورة التزام المحال والمولات والمطاعم والمقاهي و التقيد التام بالاجراءات الوقائية اللازمة”.   وشددت على “الفرق الصحية الرقابية وباسناد من الجهات الامنية متابعتها لاتخاذ الاجراءات القانونية بحق المخالفين”.

 

ودعت الوزاة “القنوات الإعلامية كافة والمؤسسات الدينية ومنظمات المجتمع المدني بتكثيف حملاتها التوعوية لحث المواطنين على الالتزام بالضوابط الاحترازية اللازمة”.   وبينت أن “كوادر الوزارة القيادية وجيشها الابيض تبذل كل ما في وسعها للسيطرة على هذا الوباء الخبيث من توفير المستلزمات التشخيصية وتوسيع الطاقة العلاجية والسعة السريرية لاستيعاب اعداد الاصابات وهذا ما نتج عنه تحسن الوضع الوبائي من تناقص مستمر بعدد الاصابات والوفيات معاً على مدار الاسابيع الماضية وتراجع واضح في نسب الإصابات من الفحوصات بالرغم من ارتفاع عدد الفحوصات المجراة في مؤسساتنا الصحية بشكل كبير جداً في الاسابيع الاخيرة”.   

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى