كل الأخبار

الجيش اللبناني يطالب المواطنين باخلاء المنطقة المحيطة بمرفأ بيروت

فرض حالة الطوارئ في العاصمة بيروت،

طالب الجيش اللبناني، اليوم الأربعاء، المواطنين بإخلاء المنطقة في محيط مرفأ بيروت الذي شهد انفجارًا عنيفا أمس، أسفر عن سقوط عشرات القتلى وآلاف الجرحى.

وحسب الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام، جاء في بيان القوات المسلحة: “تعرب قيادة الجيش عن تعازيها الحارة لذوي شهداء الانفجار الكارثي الذي وقع في المرفأ يوم أمس، متمنية الشفاء العاجل للجرحى والمصابين”.

ودعت المواطنين إلى إخلاء المنطقة أمام عمليات الإنقاذ ورفع الأضرار الناجمة عن الانفجار. وطلبت من أصحاب المنازل والممتلكات في المنطقة المحيطة، التقيد بالإجراءات المتخذة والتعاون مع القوى الأمنية المنتشرة في المكان.

وفي بيان منفصل نقلته وسائل اعلام لبنانية قالت مديرية التوجيه: “تحذر قيادة الجيش جميع وسائل الإعلام المحلية والأجنبية من استخدام الطائرات المسيرة عن بعد (الدرون) في منطقة بيروت بكاملها”.

وأضاف أن ذلك يرجع للتأثير السلبي لهذه الطائرات على حركة الطوافات التي تعمل على إخماد الحرائق والمساعدة في أعمال الإغاثة”.

هذا وأعلنت الحكومة اللبنانية، اليوم الأربعاء، فرض حالة الطوارئ في العاصمة بيروت، في حادث الأمس الذي خلف خسائر مادية وبشرية هائلة “.

كما أعلنت “تولى السلطة العسكرية العليا فورًا، مهمة الحفاظ على الأمن وتوضع تحت تصرفها  الأجهزة كافة، وتكليف الجيش لمسح الأضرار لبدء الدفع التعويضات لمستحقيها”.

وهز انفجار ضخم أمس مرفأ بيروت، ونتج عنه سقوط عشرات القتلى وآلاف المصابين، إضافة إلى دمار كبير في المرفأ والمنطقة المجاورة له، وقال محافظ بيروت إن نصف مساحة بيروت تضررت من الانفجار، معتبرا أنها أصبحت مدينة “منكوبة”.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى