كل الأخبار

التوتر يخفض المناعة

هناك من يسمونه الطب البديل وهناك من يدرجونه في خانة الطب الطبيعي، فالطبيعة أفضل دواء لكثير من الأمراض وسبيل أولى للوقاية.

يمكن القيام ببعض التمارين البدنية البسيطة يومياً، التي تبقيكم نشيطين، ونشاطكم يكفل لكم تحسين نوعية الحياة وضخّ الهواء إلى الرئتين. تمارين اليوغا والتاي تشي، تفيد كثيراً الأشخاص الذين يعانون مشاكل رئوية، لا سيما الانسداد الرئوي المزمن.  التوترات النفسية تخفض المناعة، والمناعة المنخفضة تتيح تسلل الأمراض، ووجود فيروس ما يتربص بالبشرية، سيؤدي إلى مشاعر سلبية وتوترات واكتئاب وقلق. لذا على كل واحد منا أن يدير بكل شجاعة صحته النفسية، كي لا تكونوا ضحية سهلة لمشاكل في الرئتين أو لعدوى ما.

ينفع أيضاً تناول بعض أنواع المكملات الغذائية والفيتامينات، خاصة من النوع (د) كونها تخفف من التهابات الجهاز التنفسي، إضافة إلى الأحماض الدهنية «أوميغا 3»، التي تفيد جداً في مواجهة الالتهابات، والأحماض الأمينية الأساسية التي تساعد على بناء البروتين في الجسم، والفيتامينات المضادة للأكسدة من نوع A وC وE، التي تعمل على تحسين وظائف الرئة، خصوصاً إذا دمجت مع أوميغا 3. وهناك بعض الأعشاب قد تفيد أيضاً في الوقاية لا سيما الكركم والجينسنغ والزنجبيل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى