كل الأخبار

البعيجي:” الغاء الاتفاقية مع الصين خسارة كبيرة للبلد لايمكن ان تعوض “

لسنا بحاجة الى من يزرع نيابة عنا

أكد النائب منصور البعيجي ان الغاء الاتفاقية مع الصين التي ابرمتها حكومة عادل عبد بالمهدي بتسليم جزء من النفط مقابل إعادة أعمار البنى التحتية للبلد من مدارس ومستشفيات ومحطات كبيرة خسارة كبيرة للبلد لايمكن ان تعوض والمتضرر الوحيد هو ابناء الشعب العراقي.

وقال البعيجي في بيان :” انه بالرغم من الاخفاقات الكبيرة لحكومة عادل عبدالمهدي الذي أدى الى إقالتها الا ان هذه الاتفاقية هي الانجاز الوحيد لها الذي استبشرنا به خيرا للنهوض بواقع البنى التحتية المدمرة للبلد والذي يعاني منها جميع محافظاتنا وبدون استثناء “.

واستغرب البعيجي من الغاء الاتفاقية الصينية او تعطيل العمل بها من قبل الحكومة الحالية لانه كان الاجدر بالحكومة الحالية تفعيلها والعمل بها من اجل الاسراع بالنهوض بواقع البنى التحتية لبلدنا لا ان تعرقلها وتعقد اتفاقيات مع بلدان نامية تعتمد باعمار بلدانها على الصين .

وأشار البعيجي الى:” ان عقد اتفاقيات مع مصر او السعودية هو ضحك على الذقون ولن يقدم شيئا للبلد غير خسارة الوقت ببناء البلد وتدمير اقتصادنا اكثر لاننا لسنا بحاجة الى من يزرع نيابة عنا واعطاء اراضينا لاستثمار فاشل لن يجني منه البلد شيئاً، بالتالي على حكومة الكاظمي ان تراجع نفسها وتعمل على تفعيل الاتفاقية مع الجمهورية الصينية التي نتأمل منها خيرا للنهواض واعمار الواقع المرير لبلدنا وترك الاتفاقيات الجانبية التي لن تقدم اي شيء وستزيد من تدهور الواقع الخدمي للبلد”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى