كل الأخبار

مخاوف في سهل نينوى من عودة البيشمركة

اكثر من 70% من اهالي سنجار لم يعودوا

اكد النائب عن محافظة نينوى، والمكون الشبكي قصي عباس ان الاقليات في سهل نينوى لديهم مخاوف كبيرة من ابرام اتفاقية بين الكاظمي وحكومة الاقليم على سيطرة البيشمركة على مناطقهم، لافتا الى ان الاهالي يرفضون سيطرة البيشمركة على مناطقهم خوفا من عودة الدواعش اليها.

وقال عباس ان “الحكومات المتعاقبة بعد التحرير والى يومنا هذا لم تستطع تعزيز الامن والاستقرار في مناطق الاقليات وسهل نينوى وسنجار بمحافظة نينوى”.

واضاف ان “اكثر من 70% من اهالي سنجار لم يعودوا الى مناطقهم بعد ان نزحوا وهجروا اثناء دخول داعش الى العراق في 2014”.

وبين ان “اتفاق الكاظمي مع حكومة الاقليم حول سنجار، ولد مخاوف لدى الاهالي في سهل نينوى من الشبك والتركمان والايزيدية والمسيحيين والكاكائية، من اقدام الكاظمي على خطوة مشابهة لما قام به في سنجار، خاصة ان البيشمركة لم تتمكن من حماية هذه المناطق عند دخول داعش اليها، في وقت تمكن فيه الاهالي من تشكيل قوات لحماية مناطقهم”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى