دعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الخميس، لمنح السلطة للنساء، باعتبارها الشرط الرئيسي لتحقيق المساواة بين الجنسين.

وقال غوتيريش، في مقطع مصور سجله بمناسبة يوم المرأة العالمي ونشرته قناة الخدمة الإخبارية التابعة للأمم المتحدة على "يوتيوب"، اليوم (8 آذار 2018)، إننا "نعيش في عالم يهيمن عليه الرجال، ويخص ذلك الحكومات وهيئات الدولة والقطاع الخاص والمنظمات الدولية مثل الأمم المتحدة على حد سواء".

وأضاف، "يعني ذلك أن المسألة الرئيسة للمساواة بين الجنسين هي مسألة السلطة، لذلك فإن مهمتنا الرئيسة هي أن نعطي السلطة للنساء"، بحسب المصدر نفسه"، مبينا أن "منظمته حققت المساواة بين مجموعة من كبار مسؤوليها وتسعى لتحقيق نفس الشيء على مستوى مدراء الأمم المتحدة في جميع بلدان العالم".

كما حذر المسؤول الأممي من أن أي "ظلم أو تمييز ضد المرأة سيلحق الضرر بالجميع"، مؤكدا على على أن تمكين المرأة يأتي في قلب أجندة الأمم المتحدة للتنمية المستدامة 2030.

وبين غوتيريش، أن أكثر من مليار امرأة حول العالم تفتقر للحماية القانونية ضد العنف الجنسي المحلي، وأن فجوة الدخل بين الجنسين هي 23%، وترتفع لـ 40% في المناطق الريفية، وهناك عدم دفع لأجور عمل المرأة يمضي دون اهتمام.

واختتم رسالته، قائلًا "لقد تمكنا الآن من الوصول إلى مساواة بين الجنسين للمرة الأولى ضمن فريق عملي، وأنا عازم على تحقيق ذلك أيضًا في عموم المنظمة (الأمم المتحدة)، وملتزم أيضًا بعدم التسامح مطلقًا تجاه أي تحرش جنسي، ووضعت خططًا لتحسين آلية الإبلاغ عن أي تحرش وتحميل المسؤولية عنه".

وفي اليوم الثامن من شهر آذار من كل عام، يحتفل العالم بيوم المرأة للدلالة على الاحترام العام، وتقدير وحب المرأة لإنجازاتها الاقتصادية، والسياسية والاجتماعية. وفي بعض الدول كالصين وروسيا وكوبا تحصل النساء على إجازة في هذا اليوم. وجاء ذلك على إثر عقد أول مؤتمر للاتحاد النسائي الديمقراطي العالمي والذي عقد في باريس عام 1945.