أشارت إحصائيات المفوضية الأوروبية "يوروستات"، إلى أن بلجيكا تعتبر من أكثر البلدان الأوروبية التى تمنح جنسيتها للمهاجرين الأجانب.

ونقلت قناة "بلجيكا 24" البلجيكية، الثلاثاء (10 نيسان 2018)، أنه وبحسب عمليات التجنيس التي وردت في إحصائيات المفوضية ببلجيكا، فقد اكتسب حوالي 2.8 من كل 1000 نسمة الجنسية البلجيكية فى عام 2016.

وتسجل بلجيكا أكثر نسبة تجنيس ​​فى الاتحاد الأوروبي، والتى تصل إلى 31935 عملية تجنيس فى عام 2016 (فى حين تصل إلى 800 فى مجموع الاتحاد الأوروبى).

ومن بين البلدان الأوروبية الأكثر تجنيسا هناك السويد بمعدل 6.2 فى الألف، تليها لوكسمبورج 5.7 فى الألف، وقبرص 5.5 فى الألف.

وسجل عدد المجنسين من الأجانب عام 2016 في كل من إيطاليا 201591 أي 3.3 في ألف، وإسبانيا 150944 أي 3.2 في الألف، والمملكة المتحدة 149372 أي 2.2 في الألف.

كما نشر المكتب الإحصائى للجماعات الأوروبية تفصيلا عن بلدان المواطنين المتجنسين وكان أكثرهم مغاربة يليهم مواطنين من دول أعضاء فى الاتحاد الأوروبي ثم مواطني ألبانيا والهند وباكستان وتركيا ورومانيا وأوكرانيا، ويمثل هؤلاء المواطنين ثلث العدد الإجمالي للأشخاص الذين حصلوا على جنسية دولة عضو فى الاتحاد الأوروبي فى عام 2016.

وتجدر الإشارة إلى أن المغاربة يمثلون 12.5% من سكان بلجيكا ويليهم الرومانيين 4.8% ثم الهولنديون 4.4% .