أعلنت قيادة التحالف العسكري الداعم للرئيس السوري، بشار الأسد، أن الجيش السوري ينشر دفاعات جوية جديدة وصواريخ مضادة للطائرات على الجبهات في منطقتي حلب وإدلب شمالي البلاد.

ونقلت وكالة "رويترز" عن قائد التحالف قوله، الإثنين (5 شباط 2018)، إن "الجيش السوري يستقدم دفاعات جوية جديدة وصواريخ مضادة للطائرات إلى مناطق التماس مع المسلحين في ريفي حلب وإدلب بحيث تغطي المجال الجوي للشمال السوري".

ووصف القائد العسكري الإجراء بأنه "رسالة للجميع"، حسب قوله.

وتنفذ طائرات حربية تركية ضربات جوية على منطقة عفرين في شمال غرب سوريا والتابعة لمحافظة حلب وذلك في إطار هجوم كبير يستهدف وحدات حماية الشعب الكردية السورية.

وفي المقابل تشن قوات الحكومة السورية بمساندة فصائل شيعية مدعومة من إيران هجوما على محافظة إدلب الخاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة والتي تحد منطقة عفرين من ناحية الغرب وتمثل أكبر جزء من سوريا لا يزال في أيدي المعارضة.