أعلنت طهران، الخميس، استعدادها لوضع خط اعتماد تحت تصرف العراق بقيمة 3 مليارات دولار، مؤكدة أن البلدين بحاجة لوثيقة شاملة تكون أساسا للتعاون الاقتصادي بينهما.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "إرنا"، عن النائب الأول للرئيس الإيراني إسحاق جهانغيري، اليوم (8 آذار 2018)، قوله خلال المحادثات التي جرت مع الجانب العراقي في بغداد برئاسة رئيس الوزراء حيدر العبادي، إن "الشركات الإيرانية مستعدة للمشاركة في عملية الإعمار والبناء في العراق"، مضيفاً أن "إيران على استعداد لتخصيص خط اعتماد بقيمة 3 مليارات دولار للعراق لتتمكن الشركات والقطاع الخاص الإيراني من المشاركة الجادة في عملية إعادة الإعمار في العراق".

وأضاف جهانغيري، أن "العراق بلد مهم وكبير وعلاقتنا به وطيدة وهناك مشتركات عديدة وهي على أفضل حالاتها ومستوياتها'، معتبرا القضايا المصرفية من "أهم القيود أمام العلاقات الاقتصادية بين البلدين".

كما دعا نائب الرئيس الإيراني، إلى وضع سبل الحل المناسبة لها، لافتا إلى ضرورة التجارة الحرة بين البلدين من أجل تعزيز التبادل الاقتصادي بينهما، وضرورة الربط السككي بين البلدين.

وأعلن أيضا استعداد إيران للتعاون في مجال صنع الأدوية، وأن تزيد تعاونها مع العراق في مختلف المجالات ومنها النفط والغاز.

وكان رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، وإسحاق جهانغيري، أختتما أمس الأربعاء، في بغداد جولة من المباحثات الرسمية.